مـــدونـــة الأوهـــام الإســلامـــيــــة

{ فَلْيَعْلَمْ أَنَّ مَنْ رَدَّ خَاطِئًا عَنْ ضَلاَلِ طَرِيقِهِ، يُخَلِّصُ نَفْسًا مِنَ الْمَوْتِ، وَيَسْتُرُ كَثْرَةً مِنَ الْخَطَايَا }يعقوب 20:5

حادثة الأفك وزنى عائشة مع صفوان

Posted by الرب معنا في 17/09/2010


سلام المسيح رب المجد …

هذا الموضوع تم طرحه من الأستاذ البابلي في أحد المواقع ولم نلقى عليه رد الى الأن وأحب

أن أجمعه لكم لكي نرى معاً كيف زنت عائشة مع صفوان

نبدأ بنعمة الرب …. موضوعاً حول حادث الافك الشهير ..

والمتعلق حول : زنا عائشة بنت ابو بكر مع الصحابي صفوان بن المعطل !

وبما ان الحادثة مشهورة جداً … فلنبدأ اسئلتنا مباشرة ومن دون مقدمات :



السؤال الأول :

هل حديث الأفك .. هو حديث آحاد ؟!

ومعلوم ان حديث الآحاد يشكك بصحته قطاع كبير من علماء المسلمين .. !

ويتواجد العديد منهم في المنتدى هنا …

فحديث الافك … لم يورد بسنده وينتهي الا بعائشة فقط !!!

فآن كان حديث آحاد…. فهو مرفوض من قطاع كبير من علماء المسلمين !

وحينها السؤال الاخطر يطرح نفسه :

ما هي اذن الروايات الصحيحة المتواترة التي تشرح معنى نص القرآن, الذي تناول حادث الأفك في سورة النور :

إِنَّ الَّذِينَ جَاءُوا بِالْأِفْكِ عُصْبَةٌ مِنْكُمْ لا تَحْسَبُوهُ شَرّاً لَكُمْ بَلْ هُوَ خَيْرٌ لَكُمْ لِكُلِّ امْرِئٍ مِنْهُمْ مَا اكْتَسَبَ مِنَ الْأِثْمِ وَالَّذِي تَوَلَّى كِبْرَهُ مِنْهُمْ لَهُ عَذَابٌ عَظِيمٌ (النور:11)

( ؟ )

  

السؤال الثاني :

رحلة البحث عن عقد منثور في الصحراء !

سؤالي سيدور حول الكلام التالي كما روته عائشة واورده البخاري في صحيحه :

صحيح البخاري – المغازي – حديث الأفك

‏فأقرع بيننا في غزوة غزاها فخرج فيها سهمي فخرجت مع رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏بعد ما أنزل الحجاب فكنت أحمل في ‏ ‏هودجي ‏ ‏وأنزل فيه فسرنا حتى إذا فرغ رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏من غزوته تلك وقفل دنونا من ‏ ‏المدينة ‏ ‏قافلين آذن ليلة بالرحيل فقمت حين آذنوا بالرحيل فمشيت حتى جاوزت الجيش فلما قضيت شأني أقبلت إلى رحلي فلمست صدري فإذا عقد لي من ‏ ‏جزع ‏ ‏ ظفار ‏ ‏قد انقطع فرجعت فالتمست عقدي فحبسني ابتغاؤه قالت وأقبل ‏ ‏الرهط ‏ ‏الذين كانوا يرحلوني فاحتملوا ‏ ‏هودجي ‏ ‏فرحلوه على بعيري الذي كنت أركب عليه وهم يحسبون أني فيه وكان النساء إذ ذاك خفافا لم ‏ ‏يهبلن ‏ ‏ولم يغشهن اللحم إنما يأكلن ‏ ‏العلقة ‏ ‏من الطعام فلم يستنكر القوم خفة ‏ ‏الهودج ‏ ‏حين رفعوه وحملوه وكنت جارية حديثة السن فبعثوا الجمل فساروا ووجدت عقدي بعد ما استمر الجيش فجئت منازلهم وليس بها منهم داع ولا مجيب ‏ ‏فتيممت ‏ ‏منزلي ‏ ‏الذي كنت به وظننت أنهم سيفقدوني فيرجعون إلي فبينا أنا جالسة في منزلي غلبتني عيني فنمت وكان ‏ ‏صفوان بن المعطل السلمي ثم الذكواني ‏ ‏من وراء الجيش فأصبح عند منزلي..”

ليست المشكلة في البحث عن عقد مقطوع …

ولكن ان تتحدى عائشة ( الراوية الوحيدة للقصة ) عقولنا …!
بغية ان تجعلنا نصدق ولو بالحشو , انها لم تتخلف عن الجيش لقصد ملاقاة عاطفية مع صفوان بن المعطل … لا ابداً !نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

انما لكي تبحث عن عقد انقطع من صدرها !

ونلاحظ ان ” نوعية ” هذا العقد .. كما تقول الشاهدة والمتهمة في ذات الوقت بأنه :
من جزع ظفار ” !!

ظفار مدينة في اليمن ! ( لا يهمنا امرها كثيراً )
اما ” الجزع ” ( فهو ما يهمني ) …نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

فيعني : عقد من حبات سوداء فيه عروق بيضاء !

لنقرأ من تفسيرهم :

“قوله : ( من جزع ) ‏
بفتح الجيم وسكون الزاي بعدها مهملة : خرز معروف في سواده بياض كالعروق , قال ابن القطاع : هو واحد لا جمع له , وقال ابن سيده : هو جمع واحدة جزعة وهو بالفتح , فأما الجزع بالكسر فهو جانب الوادي , ونقل كراع أن جانب الوادي بالكسر فقط وأن الآخر يقال بالفتح وبالكسر , وأغرب ابن التين فحكى فيه الضم , قال التيفاشي : يوجد في معادن العقيق ومنه ما يؤتى به من الصين , قال : وليست في الحجارة أصلب جسما منه , ويزداد حسنه إذا طبخ بالزيت لكنهم لا يتيمنون بلبسه ويقولون : من تقلده كثرت همومه ورأى منامات رديئة , وإذا علق على طفل سال لعابه . ومن منافعه إذا أمر على شعر المطلقة سهلت ولادتها”
( فتح الباري – لابن حجر العسقلاني )

اذن عقد عائشة الذي انقطع في الصحراء كان منجزع ” ..
وهو اسود فيه عروق بيضاء .. يعني اكثريته لونه اسود ..

والسؤال الخطير :

كيف يمكن لهذه الفتاة ان تعود لتبحث على حبات عقد اسود , انتثرت على رمال الصحراء في ليلة حالكة الظلام …. ( ؟! )

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
هل يمكن البحث عن هذه الحبات بين رمال الصحراء في ليلة مظلمة __؟

اليس مستهجناً , ان تحاول عائشة ان تقنع اتباعها بروايتها انها ذهبت لتبحث عن حبات سوداء انتثرت منها بين رمال الصحراء , وفي ليلة ظلماء ….!!!؟؟؟؟؟

حكموا ضمائركم وعقولكم واحكموا …

واجيبونا …!

 

السؤال الثالث :

الجيش الذي ذهب مع الريح !

يأخذنا العجب اكثر واكثر … مع هذه الجزئية الاغرب من الخيال !

وهي زعم عائشة .. بأنها بعد ان ذهبت للبحث عن حبات عقدها المقطوع ذي اللون الاسود ( الذي طرحنا عنه السؤال الثاني ) ..
وبعد رجوعها اكتشفت ما لا يمكن تصوره ولا في الاحلام !

اختفاء الجيش !!!!

نعم …!نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ما بين ذهابها وايابها … لم يعد لجيش المسلمين من اثر !!!

برجاله وبعيره ودوابه واسلحته وغنائمه .. ومقدمته وساقته … الكل ذهب واختفى وكأنه خسف بهم الارض !!!نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

فكم كانت تلك الفترة ما بين ذهابها وعودتها ؟!

لدرجة انها لما عادت لم تعثر للجيش على اي اثر او شخص ..
ولم تسمع ولا حتى من بعيد اي صوت تحرك او اصوات البعير والدواب او الرجال او المنادون بالتحرك …؟!

فلو كان جيش محمد ذاك مكوناً من سيارات سريعة ..
فليس من المعقول ان لا يدرك شخص غاب عنه لهنيهة , السيارات الاخيرة التي ستنطلق … فما بالكم بالجمال البطيئة الحركة ..
وجيش ثقيل يحمل غنائم ومتع واسلاب يسيرون ليلاً بتثاقل ….؟!

فالسؤال هو :

كيف اختفى الجيش بهذه السرعة الخارقة , دون صوت ولا حس !؟

وما الذي جعل عائشة تتكاسل عن مجرد المشي – وليس الركض – لتلحق بذلك الجيش لتدركه ..
وهذا كان عليها يسيراً , وهي المشهورة بالركض والتسابق حتى مع زوجها صلعم ….!!!!!؟؟

فلو كانت قد اخذت بالتمشي لادركتهم وهم كانوا منها عن كثب …!!!!

فما سبب بقاءها في مكانها , في صحراء قاحلة في ليلة ظلماء .. اكانت تنتظر ان تموت جوعاً … او يفترسها وحش كاسر …؟!

ام كانت تنتظر شخصاً بعينه …؟!نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

  

السؤال الرابع ..
لماذا لم يعاقب محمد المنافق ابن ابي سلول
؟!

في حادثة الافك .. كان ” الذي كبره ” اي بدأ في اذاعته ونشره هو الصحابي الخزرجي : عبد الله بن ابي سلول ..

هذا الصحابي والذي يحلو للمسلمين بوصفه (المنافق ) ..

اتهم زوجة محمد المفضلة بالزنى والفحش .. ومع ذلك كان محمد يخافه كما هو الملاحظ في رواياتهم!!نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
وكاد المسلمين يتقاتلون بسيوفهم في المسجد بسببه !

لنقرأ من اصح كتبهم :

صحيح البخاري – كتاب الشهادات – باب تعديل النساء بعضهن بعض

” فقام رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏من يومه فاستعذر من ‏ ‏عبد الله بن أبي ابن سلول ‏ ‏فقال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏من يعذرني من رجل بلغني أذاه في أهلي فوالله ما علمت على أهلي إلا خيرا وقد ذكروا رجلا ما علمت عليه إلا خيرا وما كان يدخل على أهلي إلا معي فقام ‏ ‏سعد بن معاذ ‏ ‏فقال يا رسول الله أنا والله أعذرك منه إن كان من ‏ ‏الأوس ‏ ‏ضربنا عنقه وإن كان من إخواننا من ‏ ‏الخزرج ‏ ‏أمرتنا ففعلنا فيه أمرك فقام ‏ ‏سعد بن عبادة ‏ ‏وهو سيد ‏ ‏الخزرج ‏ ‏وكان قبل ذلك رجلا صالحا ولكن احتملته ‏ ‏الحمية ‏ ‏فقال كذبت لعمر الله لا تقتله ولا تقدر على ذلك فقام ‏ ‏أسيد بن حضير ‏ ‏فقال كذبت لعمر الله والله لنقتلنه فإنك منافق تجادل عن المنافقين فثار الحيان ‏ ‏الأوس ‏ ‏والخزرج ‏ ‏حتى هموا ورسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏على المنبر فنزل فخفضهم حتى سكتوا وسكت.. “

ونسأل :

لماذا سكت محمد ولم يقل شيئاً ضد رجل اتهم زوجته بالزنى ؟؟!!

اهل بسبب ما كان يتمتع به ابن ابي سلول من ثقل سياسي في قومه ..؟؟! نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

اليس هذا يدعى : نفاقاً !!
وقد رأينا ما يتمتع به ابي سلول من مكانة بين قومه .. لدرجة ان الصحابة قد انقسموا فريقين بسببه وكادوا ان يقتلوا بعضاً ..!

وكيف لا يكون محمد يتقي نفاقه .. اذ بعد هذه الحادثة , وبعد ان اتى محمد ببراءة عائشة قام بجلد ( ثلاثة ) صحابة فقط ممن رموها بالفاحشة وترك الاول !!

ومن كان الاول ؟؟ نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

انه ابو سلول ذاته الذي تولى كبره ..نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

والسؤال الذي يطرح نفسه الان :

لماذا لم يعاقبه محمد حد القذف ثمانين جلدة ؟؟؟!!!

اتحدى ان ياتي مسلم برواية صحيحة تقول بان محمد قد اقام الحد على ابي سلول او عاقبه .. !!

لماذا لم يفعل ..؟؟

لماذا اهمله ..؟؟نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

لقد عاقب محمد بالجلد كل من هؤلاء الصحابة :

1- حسان بن ثابت شاعره الخاص الذي كان يساعده جبريل في هجاء اعداء محمد ..!!

2- حمنة بنت جحش .. بنت حما محمد جحش ! وابنة عمته ايضاً ..!!

3- مسطح بن اثاثة .. وقد شهد بدراً ..

ومن حضر بدراً قد اعطاه رب محمد صكوك غفران ليفعل ما يشاء ..نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

كما جاء في : ( سيرة ابن هشام : باب : ذكر الاسباب الموجبة المسير الى مكة )

فلماذا عاقب محمد اولئك ( بحسب شرع ربه ) .. بينما قد ترك معاقبة الصحابي ابن ابي سلول ( المنافق ) مع كونه هو الذي تولى كبر قضية الزنى بين عائشة وصفوان !؟

لكن لنقرأ تبرير اجوف من علماء المسلمين لتلك الثغرة الكبرى في ترك اقامة الحد على المنافق ابي سلول !!!

ولنقرأ من :

( الجامع لاحكام القران – القرطبي – تفسير سورة النور 11و 12 )

” قلت‏:‏ المشهور من الأخبار والمعروف عند العلماء أن الذي حد حسان ومسطح وحمنة، ولم يسمع بحد لعبدالله بن أبي‏.‏ ‏”‏روى أبو داود عن عائشة رضي الله عنها‏”‏ قالت‏:‏ لما نزل عذري قام النبي صلى الله عليه وسلم فذكر ذلك، وتلا القرآن؛ فلما نزل من المنبر أمر بالرجلين والمرأة فضربوا حدهم، وسماهم‏:‏ حسان بن ثابت ومسطح بن أثاثة وحمنة بنت جحش‏.‏ وفي كتاب الطحاوي ‏{‏ثمانين ثمانين‏‏‏.‏ قال علماؤنا‏.‏ وإنما لم يحد عبدالله بن أبي لأن الله تعالى قد أعد له في الآخرة عذابا عظيما؛ فلو حد في الدنيا لكان ذلك نقصا من عذابه في الآخرة وتخفيفا عنه مع أن الله تعالى قد شهد ببراءة عائشة رضي الله عنها وبكذب كل من رماها؛ فقد حصلت فائدة الحد، إذ مقصوده إظهار كذب القاذف وبراءة المقذوف؛ كما قال الله ‏{‏فإذ لم يأتوا بالشهداء فأولئك عند الله هم الكاذبون‏‏‏.‏ وإنما حد هؤلاء المسلمون ليكفر عنهم إثم ما صدر عنهم من القذف حتى لا يبقى عليهم تبعة من ذلك في الآخرة، وقد قال صلى الله عليه وسلم في الحدود ‏(‏إنها كفارة لمن أقيمت عليه‏)‏؛ كما في حديث عبادة بن الصامت‏.‏ ويحتمل أن يقال‏:‏ إنما ترك حد ابن أبي استئلافا لقومه واحتراما لابنه، وإطفاء لثائرة الفتنة المتوقعة من ذلك، وقد كان ظهر مبادئها من سعد بن عبادة ومن قومه؛ كما في صحيح مسلم‏.‏ والله أعلم‏.‏”
____________

والحجة الواهنة بأوهن من خيوط العنكبوت بأنه محمد قد أهمل معاقبة ابن ابي سلول , لكي لا ينقص عذابه في الآخرة ..
فهذا هو الأشد غرابة !

لأنه ما المانع بأن يقيم محمد ” حدود ” ربه وشرع قرأنه بمعاقبة هذا الشاهد ( المزور كما يقولون ) .. ثمانون جلدة ..
ومن ثم يعاقبه رب محمد بأشد العذاب في الآخرة ..
كما وعد في سورة النور عن الذي تولى كبره :
والذي تولى كبره منهم له عذاب عظيم ( النور :11)

بينما عقاب القاتل في شرعه هو الاعدام ( في هذه الدنيا ) ثم حرقه في نار جهنم خالداً فيها ابداً ( في الآخرة ) !

دون ان يكون للعقاب الأرضي – اي عقوبة الاعدام ضد القاتل – أي تأثير أو تخفيف لعقوبته في الأخرة !نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

وما زال سؤالنا عالقاً :

لماذا لم يعاقب محمد من نسب الى زوجته المفضلة عائشة , تهمة الزنا ؟!
لماذا لم يطبق محمد حد الله ضد هذا الزعيم في قومه ؟!

مع كونه هو الذي تولى كبره .. لم يعاقبه محمد بل اهمله ..!
اليس هذا نفاقاً ؟!!!نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

بل لم يجرؤ محمد ان يذكر اسمه صراحة ، حين قام في المسجد وكادت ان تقوم معركة بين انصار ابي سلول من الخزرج ومناوئيهم من الاوس ..

لاحضوا النعومة في كلام محمد :

” ‏من يعذرني من رجل بلغني أذاه في أهلي “.. وبعد حدوث المشاجرة سكت !!نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

واخيراً لم يعاقبه بل اكتفى بعقاب غيره ..!!

لماذا كل هذا النفاق ؟؟!!

الا يحتمل كلام الشيخ القرطبي حين قال معترفاً عن ترك محمد اقامة الحد على ابي سلول بقوله :

” ‏.‏ ويحتمل أن يقال‏:‏ إنما ترك حد ابن أبي استئلافا لقومه واحتراما لابنه، وإطفاء لثائرة الفتنة المتوقعة من ذلك، وقد كان ظهر مبادئها من سعد بن عبادة ومن قومه؛ كما في صحيح مسلم‏.‏ والله أعلم‏.‏” !!!!نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

اليس هذا يدعى من النفاق !!!!!!نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

انظر يا عزيزي المسلم باي صفة ستصف رسولك وكيف ستقيمه :


أولاً :

اما يكون محمداً قد اهمل في تطبيق حداً من حدود الله , وهو حد قذف المحصنات العفيفات ..
وليست اي عفيفة ! بل انها زوجة سيد الخلق !!نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

والقران صريح في حكمه على من يهمل في اقامة حدود الله بقوله :

تلك حدود الله فلا تتعدوها ومن يتعد حدود الله فاولئك هم الظالمون ( بقرة :229)

وتلك حدود الله ومن يتعد حدود الله فقد ظلم نفسه ( الطلاق :1)..

وقد تعدى محمد حدود الله .. افلا يكون من الظالمين ؟؟!!
وقد ظلم نفسه وظلم زوجته .. وبالاكثر ظلم الثلاث صحابة من الذين جلدهم ..؟؟!!


ثانياً :

او ان محمد كان يخاف سطوة ونفوذ ابن ابي سلول فلم يقم عليه الحد ..
والخوف ليس من شيم الانبياء , فكيف بسيدهم !

الم يقل القران : اني لا يخاف لدي المرسلون ( النمل :10)


ثالثاً :

ويكون تصرفه اما ظلماً ..
فلا يكون محمد عادلاً ..
اذ حكم على ثلاثة مقيماً عليهم الحد دون ان يقيمه على الرابع ( الذي كبره ) .. وهذا قمة التفريق والتمييز ..

وفي هذا قد خالف القران :
واذا حكمتم بين الناس ان تحكموا بالعدل ( النساء :58).


رابعاً :

واما ان يكون منافقاً مرائياً وله نفس صفة ابي سلول..
والمنافقين في الدرك الاسفل من النار :

ان المنافقين في الدرك الاسفل من النار ولن تجد لهم نصيراً ( النساء :145).

فيسقط كونه نبياً ..!!

ام .. نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

اربعة شهود .. لكنه جلد ثلاثة !!

ان اهمال معاقبة الرابع .. سيوحي للناس بانه قد تم معاقبة ثلاثة شهود فقط في حادثة قذف ام المؤمنين عائشة .. وليس اربعة .. ( نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة )

وبذلك لا يكونون اربعة ..!!! نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

فشهادة الزنا تتطلب اربعة شهود !!!
ومحمد قد جلد ثلاثة فقط .. وترك الرابع !!!!

شايفين اللعب !! نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

حقاً رسول المنافقين الاثني عشر !!!!! ( حديث صحيح نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة )

ولنا عودة … مع اسئلة جديدة ..
فالقضية لم تنتهي بعد ..

افتحوا عقولكم وضمائركم يا مسلمين .. واتركوا هذا الظلام ..

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

 
%d مدونون معجبون بهذه: